بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

غريق الدمام يعود من جديد إليكم بعد غياب طول من المرض ( غيبوبة التسمم ) التي أبقتة على سرير المستشفى بين الحياة والموت شهراً كاملاً ، ولكن الحمد لله والشكر عاد للحياة من جديد .

نعم يا أبناء الدمام مدينتنا الغالية تنتظر من أن نساندها ، فكل شاب يسكن في هذه المدينة ويعشقها علية البدء في مساندتها وخدمتها من خلال جريدة ( اليوم ) صفحة ( اليوم والناس ) والتي تنقل كل هموم المواطن والمقيم في مدينتة ، أنا شخصياَ وأعوذ بالله من كلمة أنا بدأت في هذة الجريدة بالكتابة عن مايهم مدينتا حتى يصل صوتي إلى المسئؤولين ليقوموا بتلبية متطلبات مدينتنا الحبيبة ، كتبت عن الحاجة الماسة لإنشاء جسور مشاة عند المجمعات التجارية ( إبن خلدون بلازا ، العثيم ، مارينا ) وقد تم نشرها وقريباً بإذن لله ستنشر جريدتنا موضوع آخر عن الدوار الموجود على طريق الخليج العربي الذي بقى لسنوات طويلة مهملة وكأنه في صحراء ، هيا ياشباب الجريدة تعتبر اللقاء شبة المباشر بيننا وبين المسئوولين لإيصال صوتنا لها ، أكتبوا عن ماينقص الحي الذي تسكنوا فيها من خدمات ، وأرتقوا بمدينتكم !! فهي تنتظر منا الكثير الكثير لننهض بها ، لا أطيل عليكم لاتنسوا حبيبتنا الغالية ((( الدمـــــــــــــــــــــــــــــــــام ))) بالكتابة عنها في الجريدة . وإلى اللقاء قريباَ .