"الكهرباء" تنعش العمران السكني في 18 ألف قطعة أرض في ضاحية الملك فهد بالدمام


http://www.sharqia.org/news/1293780392.jpg

شرعت الشركة السعودية للكهرباء في إيصال التيار الكهربائي وتنفيذ مشروعها في عشرة أحياء سكنية في مخطط ضاحية الملك فهد في الدمام، والذي يضم 18 ألف قطعة أرض تقع على مساحة 26 مليون متر مربع، البعض منها جاهز للسكن بمجرد وصول التيار الكهربائي إليها، وهو أنجزته الشركة في بعض الأحياء وستعمل على استكماله في الأحياء الأخرى في المخطط السكني.

وتحدث المهندس ضيف الله بن عايش العتيبي أمين المنطقة الشرقية أن الخدمات تأتي تباعا في أحياء ضاحية الملك فهد في الدمام، حيث تم تسليم مواقع المنشآت التعليمية لإدارتي تعليم البنين والبنات في المنطقة.

وتم تسليم المواقع الصحية للمديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية لاعتمادها ضمن الميزانيات.

وأكد المهندس العتيبي أن التطوير في البنى التحتية في أحياء الضاحية مازال مستمرا طبقا للبرنامج المعد في هذا الخصوص، دون تأخير بعد أن تم اعتماد الميزانيات المخصصة لذلك.

وأشار إلى أنه سيتم طرح الخدمات الاستثمارية في الضاحية في المواقع التي فيها كثافة سكانية تدريجياً، إلى أن تكتمل الخدمات مع تزايد أعداد السكان فيها.

إلى ذلك أكد مصدر مطلع في الشركة السعودية للكهرباء في المنطقة الشرقية، أنه تم التنسيق مع أمانة المنطقة الشرقية والإدارات الخدمية الأخرى، لإيصال الخدمات على عدة مراحل في أحياء ضاحية الملك فهد.

وتم تمديد الكيابل الكهربائية في عدد من الشوارع في الحي السكني، وتم إيصال التيار لعدد من المنازل، وما زال العمل مستمراً في إيصال التيار الكهربائي للضاحية، ولا توجد مشكلات تعترض مسار المشروع، حيث يسمح بإيصال التيار الكهربائي للحيين الأول والثاني في المخطط، على أن تستكمل في الأحياء الأخرى في المخطط تباعا.

من جانبه، أكد المهندس عبدالله القرني وكيل أمين المنطقة الشرقية للخدمات، أن هناك تنسيقا مشتركا بين الأمانة والجهات الخدمية الأخرى كمديرية المياه بالمنطقة وشركة الكهرباء والاتصالات السعودية وهناك برنامج متكامل لإيصال الكهرباء، وهناك تنسيق مباشر في الأمانة مع المسؤولين في هذا الشأن، وجميع الجهات الخدمية تعمل على إيصال الخدمات في الحي السكني مؤكداً انه في حال اكتمال عدد من المباني ستحظى بإمداد شبكة الكهرباء لديها، وفيما يتعلق بالأحياء السكنية الخمسة التي سمح فيها مؤخراً بالبناء فقد أكد أن هناك لجنة لتنسيق المشاريع في الأمانة لديها برنامج زمني لإيصال الخدمات بالكامل لتلك الأحياء السكنية حسب البرامج والأولويات التي تراها أمانة المنطقة لإيصال الخدمات إلى تلك الأحياء، مشيراً إلى اهتمام أمين المنطقة الشرقية لإيصال الخدمات لجميع الأحياء السكنية ضمن خطة تنمية المنطقة.

وكان عدد كبير من ملاك الأراضي في المخطط السكني قد أنشأوا منذ عام منازلهم السكنية في انتظار استكمال الخدمات، ولا سيما أن مستشفى الأمن العام الذي سيتم افتتاحه خلال أربعة أشهر، يقع في مقدمة الحي السكني إضافة إلى قربه من مطار الملك فهد الدولي والطرق الشريانية السريعة.

ومما عجل استكمال الخدمات فيه من قبل الجهات الخدمية في المنطقة، تسارع وتيرة البناء السكني من قبل ملاك الأراضي في مخطط يعد أكبر مخطط سكني في المنطقة الشرقية.

وتم أخيرا رفع عدد الوحدات المسموح بها في قطع أراضي مخطط ضاحية الملك فهد، مما يسرع عملية التنمية في هذا المخطط البالغة مساحته 26 مليون متر مربع، والتي ستؤوي أكثر من 400 ألف نسمة من السكان، وأنها ستعادل بين العرض والطلب في السوق العقارية.

وكان أمين الشرقية قد توقع أن تصبح ضاحية الملك فهد من الضواحي النموذجية على مستوى المملكة.